المطاعم و المرافق العامة و مصلى النساء

السلام عليكم

منذ فترة قريبة أخذت زوجتي وجلسنا في الجندي
موعد صلاة المغرب ؟؟؟؟؟؟؟
مسجد المنطقة -بدون ذكر أسماء- لا يفتح للمصليات اضطررنا أن نرجع إلى البيت لنصلي
مرة أخرى جلسنا في مطعم -بدون ذكر أسماء-
أوووووووووووف لا يوجد مكان للنساء لتصلي
لحسن الحظ أن المكان لم يكن مزدحماً واستطعت أن أقتطع مكاناً لصلاة زوجتي
وإلا كنا سنرجع للبيت أيضاً
ويتكرر الموقف دائماً
هل هذا غريب أم أن هناك شيئاً فاتني؟
الصدق أني أحسست بإحساس غريب
مزيج من الأسى والحزن مع بعض من التعجب وإحساس بالغربة
أليس عجيباً أن نكون مسلمين وفي بلد إسلامي ثم لا يوجد مكان لصلاة النساء
ثم خطر على بالي أنه وبما أنه لا وجود للمصليات أصلاً فما الفائدة من وجود المصلى
نعم هي كذلك قلة من يطلبن الصلاة في هذا المطعم لذا ما الذي يجعل صاحب المطعم يفكر في مصلى
ثم خطر على بالي ما الذي يفعله المتدينون حين يقرروا أن يرفهوا عن أنفسهم وأهليهم؟
هل ستضطر زوجتي لإضاعة الصلاة كل مرة نتنزه فيها؟ أم سنضطر إلى قطع نزهتنا لنصلي في البيت؟
أخيراً خطر لي هل الصلاة التي هي أول ما يسأل عنها العبد يوم القيامة موضعاً يمكن أن نتهاون فيه
وما كلامي هنا إلا تذكيراً وموعظة لمن كان له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد -اللهم اجعل عملنا خالصاً لوجهك الكريم-
وأختم بآية وحديث
قال تعالى “إن الصلاة كانت على المؤمنين كتاباً موقوتا”
وقال صلى الله عليه وسلم “أول ما يسأل عنه العبد يسأل عن صلاته ، فإن تقبلت منه تقبل منه سائر عمله ، وإن ردت عليه رد عليه سائر عمله”

تحياتي

Tags: , , ,

4 Responses to “المطاعم و المرافق العامة و مصلى النساء”

  1. محمود , الخاطب قال:

    صدقت يا علاء
    اعاني كثيرا من هذا الموقف
    اما ان اخرج من المكان لاجد مكان تصلي به زوجتي او اذهب للبيت
    بعض الاحيان كانت تخطر لي ان هناك مصليات للنساء في المساجد , لكن للاسف لا تفتح الا يوم الجمعة
    تحيتي

  2. admin قال:

    هل كنت تجد واحداً؟
    نفس المشكلة لدي تقريباً لدرجة أن خروجنا الرسمي أصبح بعد المغرب لضمان جميع الصلوات :(

  3. محمود , الخاطب قال:

    احدى المرات ادعيت انني ذاهب لمحل الستائر الذي تاكدت انه لا يوجد به ناس
    فدخلت وتفحصت البضاعة ثم قلت له استاذنك ان تصلي زوجتي في الزاوية هناك وكانت مستورة
    واكملت المناقشة معه :)

  4. admin قال:

    الصدق أني أغبط أهل السعودية على هذا الموضوع
    لأني أذكر دائماً أن هناك مصلى للنساء في كل استراحة أو مطعم ذهبت إليه

    في اعتقادي أن المشكلة في عدم الطلب
    ما رأيك أن نقوم بعمل حملة اسمها حملة الخطاب :)

Leave a Reply